الرئيسية » 2014 » أكتوبر

أرشيف شهر: أكتوبر 2014

كيف تنجح في قيادة زملائك وإن لم تكن مديرهم

لم أكن مديرا للفريق عندما واجهت أول تحدي قيادي في حياتي العملية وإنما كنت مجرد عضو فيه، حيث كان هناك فراغ إداري تركه ضعف المدير آنذاك، وكنت مهتما بنجاح الفريق في مشروعه الحيوي، فتدخلت في قيادة الفريق.

أكمل القراءة »

تجربة ناجحة في إدارة المدير التنفيذي لعلاقته مع مجلس الإدارة

يرغب كثير من المدراء التّنفيذيّن في تطبيق صفات المدير النّاجح التي يتمّ تداولها في أدبيّات الإدارة لكنّ بعضهم لايعرف الطّريق إلى ذلك و يجنح بعضهم إلى اعتبار أنّ كثيرا من هذه الصّفات نظريّة لايمكن تطبيقها خاصّة في مجتمعنا السّعودي.

أكمل القراءة »

هل تتصرف كمدير ناجح أم فاشل؟

(مقال بالتعاون مع المهندس سالم الغامدي @salem_emba) نشرت مؤخرا على تويتر سلسلة تغريدات عن #المدير_الناجح مقارنة بالمدير الفاشل، ولقد تكرم بالمشاركة مجموعة منكم وأخص بالذكر المهندس سالم الغامدي. والموضوع هذا مهم لأن القيادات الناجحة تؤثر إيجابا على المنظمة وتساعد في تقدمها والقيادات الفاشلة تسرّع في تخلفها وتراجعها. فالمدير الناجح يشعرالموظف بأهميته ويوفر له الحوافز المناسبة بالأضافة لتوفيرالبيئة التي تجعله يستمتع بالعمل الذي يؤديه …

أكمل القراءة »

من أسوأ مدرائي تعلمت أهم دروس القيادة

بدأ المدير الجديد عهده بأسلوب ردة الفعل حيث عوضا عن تسيب المدير السابق اتسم المدير الجديد بتشدد زائد. فلقد باشر المدير الجديد (والذي لا يعرف الثقافة المحلية) بسوء الظن في الطاقم القديم وبدء بإجراءات متعسفة

أكمل القراءة »

كيف يفوز فريق لا يركز على تسجيل الأهداف؟

عندما تغيب الثقة.. يكون هناك تخوف من عرض نقاط الضعف.. ويختفي التنوع في الآراء وإثراء النقاش.. ولا نلتزم بوجهة محددة ولا برأي يقود إلى طريق تحديد الهدف.. وبدون هدف لا تكون هناك مساءلة، وبالتالي يعمل كل فرد على مستواه الشخصي لتحقيق نتائجه الخاصة ليصل بها إلى أهداف تخدم مصلحته الشخصية... ويفشل الفريق...

أكمل القراءة »