الرئيسية » أرشيف الوسم : career (صفحه 2)

أرشيف الوسم : career

أخطر أعداء نجاحك لن تتخيل من هو! وأربع طرق لمواجهته

أجزم أن كل منا له نصيب من قصور الوعي أو الإدراك الذاتي. فهناك حالات عديدة اكتشفت فيها (للأسف لاحقا) أنني خدعت نفسي بتجميل صورتي عندما أخطئ. وهناك مقولة مشهورة منسوبة لسقراط تختصر سر النجاح وهي: "اعرف نفسك"، مما يعني أنك أنت هو أخطر أعداء نجاحك بعدم معرفة نفسك!

أكمل القراءة »

كيف تتجنب خداع نفسك؟ طريقة لتحطيم أقوى حاجز بينك والآخرين

من أكبر العوائق أمام نجاجنا الشخصي خداعنا لأنفسنا. فكثير منا يغلق على نفسه في صندوق محكم من خداع النفس فنرى من خلاله أهميتنا الذاتية فقط وأهميتها فوق حاجات وأماني الناس. ولهذا سلبيات عديدة، تؤثر على علاقاتنا بالآخرين، وطريقتنا في العمل، ومقدرتنا على قيادة الآخرين. وأعترف أنا بأنني من أول المذنبين بذلك.

أكمل القراءة »

ماذا اختار المدير فعلا أمام اختبار القيم؟ الجزء الثاني

سردت تدوينة سابقة قصة مدير مشاريع ناشئ ترقى بسبب ذكائه واجتهاده. وتعرض لاختبار لصعب لأخلاقياته وقيمه أثناء اجتماعه بمسؤول كبير في جهة حكومية، وانتهت بالخيارات المحيرة التي تواجه هذا المدير الشاب، وساعد القراء مشكورين بالرأي والتعليق في توجيه المدير. ولكن ماذا اختار فعلا هذا المدير؟ وماذا حدث على إثر اختياره؟

أكمل القراءة »

ماهي المهام اليومية للقائد؟ حوار مع قائد جديد

من مزايا العمل كرئيس تنفيذي في شركة ديناميكية أنه ليس هناك يوم نمطي أو روتيني، فكل يوم هناك تحد جديد. ولكن بصفة عامة فإنني وجدت أن التنفيذي الفعال يبدأ يومه بمراجعة مهام اليوم وما هو مهم وما يتوقع أن ينجز فيه.

أكمل القراءة »

لماذا تقبل أن تكون وزيرا؟

هل تنتقل لوظيفة بربع راتبك وجزء من صلاحياتك واحتمالات أقل للنجاح؟ لو سألت قائد ناجحا هذا السؤال فمن المتوقع أن تكون الإجابة بالرفض، فمن يقبل تحديا أصعب بجزء بسيط من الراتب، مع تقييد أوثق لليد في العمل. والأسوأ أنه في عمله معرض للنقد يوميا من شرائح متباينة إن أرضى شريحة أغضب أخرى، وفوق هذا كله هو عرضة للإقالة في أي …

أكمل القراءة »

قم بخمس خطوات لتحظى بأفضل تقييم لأدائك

اصبح تقييم الأداء الدوري جزءا ثابتا من منهج إدارة الموارد البشرية وله من الأهمية بمكان أن الترقيات والحوافز السنوية تمنح غالبا على أساسه. ولكن من تجارب من مر به، فإن هناك شعور بالغبن ويحس البعض إن التقييم اما عشوائي أو أنه ناقص أو غير موضوعي. وهنا أناقش طرقا عشر لتعظيم فرصك في أن تخرج منه بتقييم إيجابي وعادل وموضوعي.

أكمل القراءة »